رجب 2017 الرجعه الجزء الثالث  اخطر احداث الدنيا _

رجب 2017 الرجعه الجزء الثالث  اخطر احداث الدنيا _

 ولكى ندرس   امر الرجعه حقا حقا لابد ان  نعلم  كيف سيكون من احياء الموتى  ولدراسة هذا الامر صح لابد من  تصحيح مفاهيم  خطاء عند المسلمين والمسحيون   فى ان روح الله  هى التى  نفخة فى سيدنا عيسى او فى البشر اجمعيا  ولكن الامر غير هذا  ان الله ليس كمثله احد  اى لا وجود لروح فيه اصلا ولا يذيد ولا ينقص  ولا يحيى ولا يموت  ولا يحده المكان  ولا الزمان  وهو اعلى من كل هذا  ومن اى وصف انما بكلام الله  نفسه ان الروح هذه هى  امر من اوامر  الله  هى مخلوق من مخلوقات الله له علم وله امر الهى _ والملائكه هى التى تنفذ هذا الامر بنفسها اى مفهوم ان الله هو من نفخ فى مريم او حتى فى خلق الانسان هذا مفهوم خطاء انما من نفخ هو الملاك المعنى بامر  الروح  واين  توضع ______________ وهذا ما تقرائه فى نص الايات  فمن يعتقد غير هذا  هو خطاء كبير  عند المسلمون والمسحيون الذين  وصل بهم  الامر الى ان  هذا الامر المعجز فى خلق عيسى عليه السلام   هو ابن لله بفعل روح من الله مباشره_ وهذا خطاء عظيم  فيقول الله ___________( ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا ( 85 ) )

_ وكلمة امر الله تعنى صاحب التحكم فى علمها وفى توجيها   والى اين ومتى  تنتهى وترجع الى ربها  ولا تموت  ولا تنتهى الا  بامره وياخذ امر هذه الروح من الله ملاك مكلف بنقل الروح  من ملاك الارواح ونفخها فى اى شىء  فيكون حى سوى بامر الله _ وقوة كن فيكون وهذا حدث مع قطعه من الارض نفخ فيها  الملاك  روح من امر الله  فكان بشر  وحدث هذا مع مريم العزراء  وعيسى عليه السلام   ولتاكيد على هذا  تجد الاحاديث تتكلم عن الملاك المعنى بامر الارواح  والذى يسلمها الى جبريل الامين  وينفخ جبريل بنفسه فى الشيء   فيحيى  _======______قال العوفي ، عن ابن عباس في قوله : ( ويسألونك عن الروح ) الآية ، وذلك أن اليهود قالوا للنبي صلى الله عليه وسلم : أخبرنا عن الروح ؟ وكيف تعذب الروح التي في الجسد ، وإنما الروح من الله ؟ ولم يكن نزل عليه فيه شيء ، فلم يحر إليهم شيئا . فأتاه جبريل فقال له : ( قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا ) فأخبرهم النبي صلى الله عليه وسلم بذلك ، فقالوا : من جاءك بهذا ؟ فقال : ” جاءني به جبريل من عند الله ؟ ” فقالوا له : والله ما قاله لك إلا عدو لنا . فأنزل الله : ( قل من كان عدوا لجبريل فإنه نزله على قلبك بإذن الله [ مصدقا لما بين يديه ] ) الآية [ البقرة : 97 ] .

وقيل : المراد بالروح هاهنا : جبريل . قاله قتادة ، قال : وكان ابن عباس يكتمه .

وقيل : المراد به هاهنا : ملك عظيم بقدر المخلوقات كلها . قال علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس قوله : ( ويسألونك عن الروح ) يقول : الروح : ملك .

وقال أبو جعفر بن جرير ، رحمه الله : حدثني علي ، حدثني عبد الله ، حدثني أبو نمران يزيد بن سمرة صاحب قيسارية ، عمن حدثه عن علي بن أبي طالب – رضي الله عنه – أنه قال في قوله : ( ويسألونك عن الروح ) قال : هو ملك من الملائكة ، له سبعون ألف وجه ، لكل وجه منها سبعون ألف لسان ، لكل لسان منها [ سبعون ] ألف لغة ، يسبح الله تعالى بتلك اللغات كلها ، يخلق الله من كل تسبيحة ملكا يطير مع الملائكة إلى يوم القيامة . [ ص: 116 ]

وقال السهيلي : روي عن علي أنه قال : هو ملك ، له مائة ألف رأس ، لكل رأس مائة ألف وجه ، في كل وجه مائة ألف فم ، في كل فم مائة ألف لسان ، يسبح الله تعالى بلغات مختلفة .

قال السهيلي : وقيل المراد بذلك : طائفة من الملائكة على صور بني آدم .

وقيل : طائفة يرون الملائكة ولا تراهم فهم للملائكة كالملائكة لبني آدم .

وقوله : ( قل الروح من أمر ربي ) أي : من شأنه ، ومما استأثر بعلمه دونكم ؛ ولهذا قال : ( وما أوتيتم من العلم إلا قليلا ) أي : وما أطلعكم من علمه إلا على القليل ، فإنه لا يحيط أحد بشيء من علمه إلا بما شاء تبارك وتعالى ____________( والتي أحصنت فرجها فنفخنا فيها من روحنا وجعلناها وابنها آية للعالمين )___________ ( فإذا سويته ونفخت فيه من روحي )_______ ( فنفخنا فيها من روحنا ) _______

  وتاكيدا على هذا الكلام  وما ذكر فى الاحاديث  تجد النص القرانى يشرح عملية النفخ عن طريق جبريل كامله  وكيف يقوم بها  كامله  بامر من الله  وليس نفخ من الله على  وعظم عن كل شىء

 وَاذكُر فِي الكِتابِ مَريَمَ إِذِ انتَبَذَت مِن أَهلِها مَكانًا شَرقِيًّا ﴿16﴾

فَاتَّخَذَت مِن دونِهِم حِجابًا فَأَرسَلنا إِلَيها روحَنا فَتَمَثَّلَ لَها بَشَرًا سَوِيًّا ﴿17﴾ وهنا الكلام عن ارسال  سيدنا جبريل   ثم يتمثل  لها فى شكل يشر حتى لا  تفزع من عظم شكله

قالَت إِنّي أَعوذُ بِالرَّحمـنِ مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيًّا ﴿18﴾

قالَ إِنَّما أَنا رَسولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلامًا زَكِيًّا ﴿19﴾

 وهنا  توضح الامور وضح الشمس  فى قوله انا رسول ربك  لكى يمنحها الغلام  الذكى

1ولهذه  المهم  التى يقوم بها  جبريل عندما تطلب منه  أطلق الله  على جبريل لقب “روح الله” ؟

أنا أعرف أن روح هي مضافة إلى الله إضافة تملك مثل “ناقة صالح” وليست بمعنى أن لله روح في داخله كما لبني آدم روح حاشاه تعالى علواً كبيراً.______ وفي موقعين الاول في سورة الانبياء في الاية 91 يقول  :والتي أحصنت فرجها فنفخنا فيها من روحنا وجعلناها وابنها اية للعالمين ه ذا الموقع الاول اما الثاني ففي سورة التحريم في الاية 12 يقول  :ومريم ابنت عمران التي احصنت فرجها فنفخنا فيه من روحنا وصدقت بكلمات ربها وكتبه وكانت من القانتين السؤال لماذا بالاولى نفخنا فيها والثاني نفخنا فيه طبعا لايوجد شئ الا له علم __ وهذا يؤكد على  ان النفخ كان فى  عيسى  وامه  ويكون  امر من اومر الله كن فيكن  فالنفخة  الاساسيه هى لعيسى عليه السلام  من جبريل __ وهذا لم تحمل مريم فى عيسى كما تحمل النساء انما  كما يحدث  فى خلق ادم تماما  وهو ماتدلل  عليه الايات  قوله تعالى : ( فحملته فانتبذت به مكانا قصيا فأجاءها المخاض إلى جذع النخلة ) فالفاء وإن كانت للتعقيب  وللتسريع ايضا ،  وهو ما تواجد فى اية خلق  ادم تماما ، كما قال تعالى : ( ولقد خلقنا الإنسان من سلالة من طين ثم جعلناه نطفة في قرار مكين ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاما ) [ المؤمنون : 12 – 14 ] فهذه الفاء للتعقيب والتسريع __ ولهذا تاتى الايات بنفس التسريع فتقول _

فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَىٰ جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَٰذَا وَكُنْتُ نَسْيًا مَنْسِيًّا______________23 – (فأجاءها) جاء بها (المخاض) وجع الولادة (إلى جذع النخلة) لتعتمد عليه فولدت والحمل والولادة في ساعة (قالت يا) للتنبيه (ليتني مت قبل هذا) الأمر (وكنت نسيا منسيا)  وتجد التاكيد على هذا الامر  من القران  بقول الله تعالى _____انَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ آل عمران 59

اراد القرآن ان يقول لهم ان عيسى ليس الله او ابن الله وانه لا يزيد عن آدم , كان دليلهم على الوهية عيسى هو انه بلا أب , وآدم بلا أب ايضا وكذلك بلا أم , فلو كان عيسى هو الله او ابن الله لهذا السبب , فأولى ان يكون آدم هوابن الله لانه ليس فقط بلا اب وانما بلا أم ايضا.فيتضح ان قضيتهم الاصلية هى فى كون المسيح بلا أب _______, ومن المنظور العلمى وعلوم اخر الزمان ان الله لايجلى قولا ابدا ومعنى ذلك انه يشبه ادم فى اشيىء نعلمها ولانعلمها  ولهذا عند  نزول سيدنا عيسى  وحدوث معجزات  منه فلابد  ان يكون  معه  سيدنا جبريل  لاداء  دوره فى الرجعه  واحياء الموتى واعادة سنن الله  فتجد قول الله  عن عوده عيسى

_____إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ (5)

_____________________ هذه السوره تتكلم عن امران امر فى ايام الرسول وهو القران وامر اخر الزمان وهو نزول الملائكه والروح فى هذه اليله ولكى لا نخطاء نفسر القران بالقران حتى لا يتجنا علينا احد اولا البحث فى القران على معنى كلمه الروح__________وفي أحد هذه المواضع يقول القرآن الكريم عن (الروح): «وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَآ اُوتِيتُم مِّنَ الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً» (الاسراء/85) اولا هذا النص ذكر فى سورة وعد الاخره وله دلالته فى هذه السورة بالذات ثانيا هذا النص يغلق باب النقاش فى امر الروح نهائيا اى ما سيقال عن الروح فى القران لا يناقش _______________ يعنى ان معنها لا ياتى من اى انسان انما من الله فقط ثم نذهب الى معنى الروح فى القران نجد ان اغلب ايات الروح فى القران تتحدث عن عيسى عليه السلام اقراء معى .________ وهكذا عندما يتحدّث القرآن الكريم عن النبي عيسى قائلاً: «فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُوحِنَا» (التحريم/12____________وفي آية أخرى يقول القـرآن الكريـم: «وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ» (البقرة/253)  اى وجود جبريل معه  من اول النفخ والرساله والعوده من السماء  والوجود على الارض  ومعجزات  احياء الموتى  بامر من الله للروح  الامين _________ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَىٰ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ لِيُنْذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ

يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفًّا ﴿٣٨ النبإ﴾﴿١٥ غ افر﴾

وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ﴿٨٧ البقرة﴾

_____ وناتى الى نص صريح فى المعنى___ “الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ” (سورة النساء 171)._____ وهنا ياتى التفسير الناهى الى ما نشرح هو كلمه من الله اى امر الى  جبريل  لكى ينفخ فيه من الروح التى ارسلها الله معه ___________ يوضح لنا ان النزول فى هذه اليله للروح وللملائكه وان كلمة الملائكه جمع لتؤكد  ان من القادمون من هم  يعنيهم الامر كله  عيسى علية السلام والملائكه المختصين   بهذه الامور    وتجد عند ذكر  عيسى يذكر الروح القدس جبريل  فتجد النص يقول    وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ﴿٨٧ البقرة﴾      واذا  ذكر الروح كنايه عن  عيسى  يذكر قول الملائكه  وصفا لجبريل واعوانه من المعنيون بالامر  فى تناسق جميل مبدع  يصحح كل المفاهيم  التى افسدة  ديانه كامله  بقولة  ابن الله   فان وجدنا ما يتطابق مع هذا المعنى فى السنه والانجيل يكون تفسيرنا للنص صح بنسبه تتخطى 90% باذن الله فماذا قال الرسول عن نزول عيسى عليه السلام______ _________ وقال صلى الله عليه وسلم : ( عصابتان من أمتي أحرزهما الله من عصابة تغزو الهند وعصابة تكون مع عيسى ابن مريم عليه السلام ) – وقال : ( من أدركه النار : ليقرئه مني السلام ) – [ فبينما إمامهم قد تقدم يصلي بهم الصبح إذ نزل عليهم [ من السماء ] عيسى بن مريم الصبح ] [ عند المنارة البيضاء شرقي دمشق بين مهرودتين واضعا كفيه على أجنحة ملكين إذا طأطأ رأسه قطر وإذا رفعه تحدر منه جمان كاللؤلؤ فلا يحل لكافر يجد ريح نفسه إلا مات ونفسه ينتهي حيث ينتهي طرفه _______________ وهذا الحديث المعجز فى كل تفاصيله من اول لون المناره التى تنتظر عيسى الان بالون الذى قال عنه الرسول(ص) الى وصف عيسى عليه السلام وايضا توضيح نزول عيسى عليه السلام مع ملائكه كما جاء فى نص الايه بالحرف__ وناتى الى __ تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ (4_ لاحظ معى اخى ان الله ذكر كلمة من كل امر اى ان النزول باكثر من مره فى هذه اليله مره بالقران ومره مع الروح بكلمة( والروح فيها)_ وكل مره بامر من الله وهذا واضح جدا فكلمة (كل امر) اى انه ليس امر واحد______ ونلاحظ ايضا اتفاق كامل على ان النزول ليس بملاك واحد جبريل مثلا انما دائما يذكر ملائكه حتى الرسول(ص) فى الحديث قال ذلك وايضا فى الانجيل ذكر ذلك والقران ذكر نفس التفصيله فى قوله الملائكه والروح فيها وليس الملاك والروح فيها _____ الحديث الشريف وصف ليلة القدر أنها “بلجة” أي درجة حرارة معتدلة، لا تضرب فيها الأرض بنجم وصبيحتها تخرج الشمس بلا شعاع.

ويشير رئيس المجمع العلمي الى حقيقة علمية مفادها ان 10 آلاف نجم و20 ألف شهاب تنزل على الأرض في اليوم الواحد، باستثناء ليلة القدر التي لا تشهد أي شعاع، وهو الأمر الذي اكتشفته “ناسا” قبل 10 سنوات، ورفضت الإفصاح عنه كي لا يعتنق غير المسلمين الدين الإسلامي، وذلك اقتباساً لأقوال أحد علماء “ناسا” واسمه كارنار_____{ إنا أنزلناهُ في ليلةٍ مباركةٍ إنا كنا مُنذٍرين * فيها يُفرَقُ كلُ أمرٍ حكيم } __________أن الشمس تطلع في صبيحتها ليس لها شعاع ، صافية ليست كعادتها في بقية الأيام ، ويدل لذلك حديث أبي بن كعب رضي الله عنه أنه قال : أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أنها تطلع يومئذ ٍ لا شعاع لها ) -رواه مسلم_____ هذا الرسول معجز (ص) وهذا القران لا نعرف قيمته نهاااااااااااااائيااااااااااا اذا احب الله ان ينزل برسوله هل سينزله من السماء والعلم فسر ان 10 آلاف نجم و20 ألف شهاب تنزل على الأرض في اليوم الواحد،____ ام يجعل هذه اليله سلام حتى مطلع الفجر اى الميعاد الذى يصل فيه عيسى عليه السلام وباقى الملائكه  الى المسجد ليصلى معهم الفجر كما ذكر فى الحديث هل كل هذا التوافق بين العلم والقران والحديث __ فقد وصف المسيح المجىء من السماء كالاتى ___11. ظهور علامة ابن الإنسان

“وحينئذ تظهر علامة ابن الإنسان في السماء،

وحينئذ تنوح جميع قبائل الأرض،

ويبصرون ابن الإنسان آتيًا على سحاب السماء بقوَّةٍ ومجدٍ كثيرٍ،

فيُرسل ملائكته ببوق عظيم الصوت،

فيجمعون مُختاريه من الأربع رياح من أقصاء السماوات إلى أقصائها” [30-31].______ هذا معنه انه اتى مع الملائكه كما ذكر فى باقى النصوص من الحديث القران ______________ سينزل وسط المختارين للامام   ويقوم الامام بجمع مختارينه  لهذا الامر  واستقبال   فوج السماء وهذا النص يؤكد الاحاديث والايات بالكامل ولكى نصل  كيفية  ما سيحدث فى الرجعه مع عودة  ورجعة عيسى عليه السلام  من السماء  ولكى لا اطيل عليكم نكمل فى الجزء القادم وللتواصل   على موقع وجروب الوعد علوم اخر الزمان  اشكركم هانى محمود

Facebook Comments

عن هاني محمود

تعليق واحد

  1. اين بقية حوار مع الجن المسلم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*